روسية تقتل طفلها وتفشل في إنهاء حياة الثاني خوفا من “المصير الأوكراني”

Ramzi
منوعات
Ramzi8 أبريل 2022آخر تحديث : الجمعة 8 أبريل 2022 - 10:04 مساءً
روسية تقتل طفلها وتفشل في إنهاء حياة الثاني خوفا من “المصير الأوكراني”

أقدمت سيدة روسية على تنفيذ جريمة بشعة، تعتبر واحدة من أبشع التي شهدها عالم الحوادث، إذ قامت بقتل طفلها الذي يبلغ عمره سنة، كما حاولت أن تتخلص من الطفل الثاني الذي يبلغ عمره 8 أعوام، وذلك عن طريق الطعن بالسكين، وسط حالة الحزن في وسائل التواصل الاجتماعي.

سيدة روسية تعيش في أمريكا

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن السيدة الروسية يبلغ عمرها 41 سنة وتعيش في الولايات المتحدة الأمريكية، فشلت في قتل طفلها الثاني، بعدها ظهر زوجها في الوقت المناسب، وأنقذه، بعدما همس في أذنه عندما كان نائما، وقال له “أخي مات”.

عندما سمع الأب الكلمات المفزعة من ابنه، قام من سريره على الفور، وخرج من غرفته مذعورا، وعثر على زوجته التي كانت تمسك بالسكين وتقوم بالبحث عن طفلها الثاني لكي تقوم بقتله، ثم طلب الإسعاف لطفله بعد أن خنقته والدته، وحاولت مستشفى مجاورة للمنزل أن تسعفه ولكن الطفل بعد 48 ساعة من محاولات الأطباء لإنعاش القلب.

الزوجة لم تكن نادمة أو خائفة أثناء التحقيقات، كما بدت مخمورة، وزعمت أن الحرب الروسية الأوكرانية كانت دافعها لارتكاب جريمتها النكراء، خوفا من أن يشرد طفليها مثل الأوكرانيين، ففضلت قتلهما.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.